هل تمتلك سيارة Tesla؟ إليك السبب وراء استدعاء 200 ألف سيارة بسبب خلل في الكاميرا الخلفية

توقف عشرات الآلاف من سيارات تسلا بسبب مشكلة في الكاميرا الخلفية

مرحبًا بكم في هذا المقال الذي يتحدث عن استدعاء شركة تسلا لأكثر من 200 ألف سيارة في الولايات المتحدة بسبب مشكلة في الكاميرا الخلفية. ونحن هنا لنقدم لكم تفاصيل هذا الاستدعاء وكيف ستعالج تسلا هذا الخلل.

إعلانات

المشكلة والتقارير

قدمت تقارير تفيد بأن الكاميرات الخلفية في العديد من سيارات تسلا لا تعمل أثناء القيادة إلى الخلف، مما يشكل خطرًا على السلامة. وكانت هذه المشكلة وراء استدعاء شركة تسلا لهذا العدد الكبير من السيارات.

السيارات المتأثرة

السيارات المشمولة في هذا الاستدعاء تشمل بعض نماذج  Tesla Model Y، و Tesla Model S، و Tesla Model X التي تم تسليمها اعتبارًا من العام 2023. ونحن ندعوكم للتحقق مما إذا كانت سيارتكم ضمن السيارات المشمولة بهذا الاستدعاء.

إصلاح الخلل

لحل هذا المشكلة، تشمل جميع السيارات المستدعاة حاسوب القيادة الذاتية FSD 4.0، وسيتم إصلاح الخلل من خلال تحديث برمجي جديد عبر الإنترنت.

الإجراءات المتخذة

تعتزم تسلا إرسال خطابات تحذيرية لجميع العملاء المتأثرين بالمشكلة بحلول 22 مارس، ونؤكد أنه لم ترد أي تقارير عن حوادث أو إصابات مرتبطة بهذا الخلل.

الاستدعاءات السابقة

يأتي هذا الاستدعاء بعد فترة قصيرة من استدعاء تسلا لأكثر من مليوني سيارة بسبب مشاكل أخرى، وهي المشاكل التي تم معالجتها أيضًا من خلال تحديث برمجي عبر الإنترنت.

أعلنت شركة تسلا اليوم عن استدعاء 200 ألف سيارة من طرازها بسبب خلل في الكاميرا الخلفية. وقد أشارت الشركة إلى أن هذا الخلل قد يؤدي إلى عدم عمل الكاميرا بشكل صحيح أثناء الرجوع إلى الخلف، مما قد يؤدي إلى زيادة خطر وقوع حوادث.

وتشمل السيارات التي تم استدعاؤها طرازات متنوعة من تسلا، بما في ذلك Model 3 وModel S وModel X. وقد دعت الشركة جميع أصحاب هذه السيارات إلى التواصل معها فوراً لتحديد موعد لإصلاح الكاميرا الخلفية دون مقابل.

وأكدت الشركة أنه لم يتم الإبلاغ عن أي حوادث أو إصابات نتيجة لهذا الخلل حتى الآن. وأضافت أنها ستقوم بتحديث برمجيات السيارات المتأثرة لضمان عمل الكاميرا الخلفية بشكل صحيح بدون حدوث مشاكل.

وعلقت شركة تسلا على هذا الاستدعاء بالقول إن سلامة العملاء تأتي دائماً في المقام الأول، وأنها ستعمل بكل جهدها لضمان حل هذه المشكلة وتقديم أعلى مستويات الجودة والأمان للعملاء.

ونصحت الشركة أصحاب السيارات المتأثرة بالاستدعاء بالاتصال بأقرب وكيل لتسلا أو خدمة العملاء لتحديد الموعد المناسب لإصلاح الكاميرا الخلفية. وشددت على أهمية تحديث البرمجيات بانتظام لضمان سلامة وأمان السائقين والركاب.

إعلانات