هل تتوقعون استمرار انخفاض مبيعات أبل في الصين بنسبة 30٪ في عام 2024؟

تراجع مبيعات “أبل” في الصين بنسبة 30٪

أصدرت شركة “أبل” سلسلة هواتف “iPhone 15” مؤخرًا، ولكن تباطؤ الإقبال عليها أدى إلى انخفاض بنسبة 30٪ في الأرباح مقارنة بالعام الماضي. ومن المتوقع أن يستمر هذا التراجع في عام 2024. وبالتالي يمكن أن تواجه سلسلة هواتف “iPhone 15” صعوبات في الصين حتى تصل إلى مستوى الأرباح الذي حققته سلسلة “iPhone 14”.

إعلانات

تصاعد شركة “هواوي” مقابل تراجع “أبل”

على الجانب الآخر، حققت شركة “هواوي” نجاحًا كبيرًا في الصين، حيث رأت زيادة كبيرة في مبيعات هواتفها بالتزامن مع إطلاق سلسلة “Mate 60”. ويعزو كثيرون هذا النجاح إلى الإصدار المفاجئ لهاتف “Mate 60 Pro” بعد أسبوعين فقط من إطلاق “iPhone 15”. كما أن استخدام معالج صيني لم يتم الكشف عنه رسميًا ساهم في زيادة الإقبال على هواتف “هواوي”.

وفي الوقت نفسه، توقعت شركة “Jefferies” شحنات “هواوي” بنحو 35 مليون وحدة، وكان من الممكن أن تكون أكبر لولا وجود بعض القيود على خطوط الإنتاج وعمليات التوزيع. وبالتالي، يتوقع أن يستمر تراجع مبيعات “أبل” في العام المقبل.

علاوة على ذلك، شهدت هواتف “iPhone” العديد من عروض التخفيضات عبر منصات التسوق عبر الإنترنت في الصين، إلا أنها لم تحقق النجاح المرجو. ومن المحتمل أن تتفوق “هواوي” بشكل كبير على “أبل” في الفترة القادمة.

المصدر

لا يفوتك: 5 ميزات جديدة في iPhone 15 لن تجدها في أي طراز آخر من آبل

شهدت شركة أبل انخفاضًا كبيرًا في مبيعاتها في الصين بنسبة 30٪ خلال الربع الأخير من العام الماضي، وذلك وفقًا للتقارير المالية الصادرة عن الشركة. يُعتبر هذا الانخفاض هو الأكبر الذي تشهده أبل في الصين خلال السنوات الأخيرة، ويأتي هذا بعد انخفاض آخر في النصف الأول من العام الماضي.

تعزى أسباب انخفاض مبيعات أبل في الصين إلى عدة عوامل، منها تراجع الطلب على هواتف الآيفون والأجهزة اللوحية في السوق الصيني بشكل عام. كما أن المنافسة المتزايدة من الشركات المحلية في الصين، مثل هواوي وشاومي، ساهمت في تقليل حصة أبل في السوق الصيني.

مع استمرار التراجع المتوقع في مبيعات أبل في الصين، من المتوقع أن تكون الشركة عرضة لمزيد من الضغوط في الأعوام القادمة. ويُتوقع أن تواجه أبل تحديات كبيرة في السوق الصيني خاصة مع التطورات التكنولوجية والتغيرات في عادات المستهلكين.

تعمل أبل حاليًا على تطوير استراتيجيات جديدة لزيادة حصتها في السوق الصيني، مثل تقديم منتجات مخصصة لهذا السوق، بالإضافة إلى توفير خدمات متكاملة تناسب احتياجات المستخدمين الصينيين وتلبي تطلعاتهم.

من المهم بالنسبة لأبل التركيز على الابتكار وتقديم منتجات جديدة ومبتكرة تجذب اهتمام العملاء في الصين. ويجب أن تكون الشركة على اطلاع دائم بتطورات السوق الصيني وتعديل استراتيجياتها ومنتجاتها وفقًا لذلك.

إعلانات