فريق Sledgehammer Games يعلن عن عمله على تطوير لعبة Call of Duty في عام 2027

تقارير عن تطوير لعبة Call of Duty 2027

من خلال المعلومات التي وردت سابقًا، ندرك أن فريق Treyarch يعمل حاليًا على تطوير لعبة Call of Duty 2024 والتي ستكون إضافة جديدة إلى سلسلة Black Ops، ولكن ماذا عن فريق Sledgehammer Games؟

إعلانات

اليوم، ووفقًا لتقرير من insider-gaming، تم إعلان أن فريق Sledgehammer Games سيكون مسؤولًا عن تطوير لعبة كول أوف ديوتي لعام 2027، كما أن الفريق سيغلق مكتبه الرئيسي في كاليفورنيا وسينتقل إلى مكتب أصغر، وهو قرار أعلن خلال اجتماع الشركة الأسبوع الماضي.

هذا القرار يأتي في وقت مثير جدًا بالنسبة لفريق Sledgehammer، حيث تم الإعلان أيضًا أن الفريق سيكون المطوّر الرئيسي للعبة Call of Duty لعام 2027، بينما سيكون فريق Infinity Ward هو المسؤول عن تطوير لعبة Call of Duty 2026 التي من المتوقع أن تكون جزءًا من عالم Modern Warfare. بالإضافة إلى أن Call of Duty 2025 ستكون تكملة شبه مستقبلية لـ Black Ops 2 تحت الاسم الرمزي Saturn.

من جهة أخرى، قد تسبب إعلان العمل عن بُعد في بعض الإحباط داخل الشركة، حيث أجبرت Activision، في ديسمبر 2023، جميع العاملين في مجال ضمان الجودة في مينيابوليس وأوستن وإل سيغوندو على العودة إلى المكتب للعمل خمسة أيام في الأسبوع. وقد أثّر هذا القرار على عدد كبير من الموظفين الذين اضطروا إما إلى نقل إقامتهم لتسهيل عودتهم للمكتب أو للرحيل عن الشركة.

وفي حديثها مع تحالف عمال ABK حول هذا الإعلان، أكدت الشركة أنها تتيح العمل عن بُعد لموظفي ضمان الجودة الذين يحتاجون إلى ذلك بسبب الإعاقة أو المسافة، على الرغم من أن بعضهم اختار عدم استخدام هذا الخيار.

وبالنظر إلى اتجاهات الصناعة، يبدو أن عودة العمل إلى المكاتب هي الاتجاه المتوقع خلال العام القادم.



تقوم التسريبات بالكشف عن تفاصيل حول استوديو Treyarch وعمله على لعبة Call of Duty 2024. وفيما يتعلق بـ Sledgehammer Games، فإنهم سيلعبون دورًا رئيسيًا في تطوير لعبة Call of Duty لعام 2027، ومن المتوقع أن يُغلقوا مكتبهم الرئيسي في كاليفورنيا ويعملون مؤقتًا من المنزل. كما تشير التقارير إلى أن هذا القرار قد أثار بعض الإحباط داخليًا في الشركة، وأن هناك مشاكل مع الإعلان السابق عن عودة العمل في المكتب.

إعلانات