إغلاق شركة سوني لاستوديو SIE London الذي يعمل على تطوير لعبة خدمية لجهاز PS5

إغلاق استوديو SIE London: نهاية لحقبة من الألعاب الجديدة

من الممكن أن يعتبر بعض الناس أن هذا الأمر ليس مجرد صدفة، بل بداية لظهور مشاكل في شركة PlayStation بعد تحولها نحو الألعاب الخدمية بشكل كبير على حساب الألعاب التقليدية التي كانت تشتهر بها، وفي الآونة الأخيرة، تم الإعلان عن إغلاق استوديو تطوير اسمه SIE London بشكل رسمي.

إعلانات

تاريخ استوديو SIE London وإرثه الرائع

تأسس استوديو SIE London في عام 2002، وقام بتطوير سلاسل الألعاب كـ “Singstar” و “EyeToy”، وبجانب ذلك، عمل على تطوير لعبة تصويب من زاوية الشخص الأول حصرية اسمها “Blood and Truth” على PS VR.

في أكتوبر 2022، أعلن الاستوديو عن لعبة خدمية لجهاز PS5 تقع في نسخة خيالية حديثة من لندن، وكانت تعتبر هذه اللعبة الأكثر طموحًا في تاريخ الاستوديو حتى ذلك الوقت.

مستقبل الألعاب الخدمية في PlayStation

قدم Hermen Hulst، رئيس استوديوهات PlayStation، رسالة على الموقع الرسمي لشركة Sony Interactive Entertainment، أعلن فيها عن إغلاق فريق SIE London Studio كجزء من إعادة تنظيم الشركة للتوجه نحو الألعاب الخدمية.

ias

يتحدث المحتوى عن ازدهار مشاكل PlayStation بعد تحول الشركة إلى الألعاب الخدمية بدلاً من الألعاب الفردية. تم الإعلان عن إغلاق استوديو SIE London بشكل رسمي، الذي عمل على سلسلة الألعاب Singstar و EyeToy ولعبة Blood and Truth على PS VR. كان الاستوديو يعمل على لعبة خدمية لجهاز PS5 تدور أحداثها في لندن.

إعلانات