إشاعة تفيد: أجهزة PS6 و Xbox الجيل الجديد ستكون بأداء متقدم ولكن بأسعار مرتفعة

تكنولوجيا أجهزة الألعاب في المستقبل

مرحبًا بكم في بودكاست ألعاب الفيديو، حيث سنناقش معًا تحليلًا مثيرًا حول ما يمكن أن نتوقعه من أجهزة الألعاب في المستقبل. قد تسمعون عن توقعات شركة مايكروسوفت للحصول على أجهزة اكسبوكس محسنة التقنية، ولكن هل فكرتم في احتمالية زيادة الأسعار أو تقليل الأداء؟

إعلانات

التوقعات لأجهزة الألعاب القادمة

في تصريحات السيد هيروكي توتوكي، المدير التنفيذي لشركة ألعاب الفيديو، أشار إلى صعوبة زيادة الأرباح مع استمرار دورة الحياة لجهاز بلايستيشن 5 نظرًا لتكاليف العتاد المتزايدة. ومن الواضح أن هذا يُوحي بتحديات جديدة في صناعة الألعاب.

تصريحات مسربي التكنولوجيا

وفقًا لخبراء التكنولوجيا، من الممكن أن تتزايد التكاليف مع الانتقال إلى تكنولوجيا GAAFETs/CFETs، وهذا يُشير إلى إما تقليل في أداء الأجهزة القادمة أو زيادة كبيرة في الأسعار. وهذا يُعتبر تحدي جديد ينتظر الشركات المنتجة.

توقعات الجيل القادم من الألعاب

بناءً على هذه التوقعات، يُشير الخبراء إلى أن الأجهزة المستقبلية قد تواجه تحديات في الأداء أو الأسعار. وتظهر الشائعات حول جهاز مايكروسوفت القادم، الذي قد يكون أضعف من الإصدار الحالي. بينما يُتوقع أن تكون منصة بلايستيشن القادمة من سوني الأقوى في جيلها.

ختامًا

من المثير للاهتمام معرفة الكيفية التي ستعالج بها الشركات هذه التحديات فيما يتعلق بأسعار وأداء الأجهزة المستقبلية. وبناءً على توقعات الخبراء، يُتوقع أن يكون المستقبل تحديًا جديدًا في عالم ألعاب الفيديو.

يتحدث المحتوى عن تصريحات تشير إلى أن أجهزة الجيل القادم مثل PlayStation 6 والجيل التالي من Xbox قد تحصل على مكاسب أداء أقل أو أسعار أعلى بسبب زيادة تكاليف العتاد. ويذكر أحد مسربي AMD أن التكلفة لكل ترانزستور من المقرر أن ترتفع مع الانتقال إلى تكنولوجيا GAAFETs/CFETs، مما يشير إلى احتمال رفع الأسعار بشكل كبير للأجهزة المستقبلية. يتم التأكيد على أن الجهاز التالي من Microsoft قد يكون أقل قوة في نموذج محمول، بينما يتوقع أن تكون منصة الجيل التالي من سوني أقوى منصة في جيلها.

إعلانات